جديد اﻷخبار

الأبحاث الجيولوجية تحقق افضل أداء في 2022 وتتطلع الى التوسع في المعادن الصناعية

قالت هيئة الأبحاث الجيولوجية ان ما حققته الهيئة خلال عام 2022 كان الأفضل في تاريخ الهيئة وأعلنت عن توسيع دائرة استكشاف المعادن الصناعية
وقال وكيل وزارة المعادن د. محمد سعيد زين العابدين ان هيئة الابحاث الجيولوجية تولي اهتمام كبير لاستكشاف المعادن مشيرا الى المعادن الصناعية والمعادن الارضية النادرة
وحيا في حديثه خلال احتفال الهيئة العامة للابحاث الجيولوحية بحصاد وانجازات 2022 والاجتماع الثالث للمكاتب الفرعية الجيولوجيات اللائي يشهد لهن علمهن وصبرهن في البحوث والعمل الميداني.
من جهته قال المدير العام للهيئة العامة للأبحاث الجيولوجية ( الذراع الفني للوزارة) جيولوجي مستشار عثمان حسن عبدالقادر ان اعمال الهيئة في عام 2022 تعد أحد أبرز إنجازات الهيئة رغم الظروف السياسية والاقتصادية الماثلة
وقال ان الهيئة هدفت من حصاد 2022 تقييم الأداء وتوسيع استكشاف المعادن
وكشف ان الهيئة وفرت بيئة العمل المناسبة وأضاف:” تمكنا من تدريب 80% من كوادر الهيئة” بجانب توفير معينات العمل الحالي وابان ان عام 2022 كان اوسع نشاط في تاريخ الأبحاث الجيولوجية بتنفيذ 88 مأمورية اضافة الى الماموريات المشتركة مع الجهات الاخرى
واوضح ان الهيئة كثفت من تطوير و تحديث البنية التحتية من معامل وشبكات رصد زلزالي وتكوين المكاتب الفرعية
وقال ان اكبر انجاز للهيئة في 2022 كان اجازة هيكل الهيئة الاداري

وقال ممثل اذرع وزارة المعادن مدير الشركة السودانية للموارد المعدنية مبارك اردول ان هيئة الأبحاث الجيولوجية حققت استقرار كبير في قطاع التعدين خلال 2022 مشيرا إلى جهود الهيئة البحثية والحقلية
ووصف اردول هيئة الأبحاث الجيولوجية بانها ” الحاضنة والأم لكل قطاع المعادن”
وقال ان العام 2022 كان الأفضل في التنسيق بين مختلف اذرع وزارة المعادن
وقال ان دور هيئة الأبحاث الجيولوجية واذرع وزارة المعادن سيتعاظم في 2023 وأضاف:” العالم يشهد ندرة للمعادن في السوق العالمي” مشيرا إلى قدرة السودان على ملء ذلك الفراغ
وقال ان استقرار السياسات الاقتصادية تشكل اكبر داعم لقطاع المعادن مبينا ان التعدين اكبر مشغل للعمل والوظائف بالسودان
من جانب قال رئيس اللجنة العليا لحصاد العام العام 2022جيولوجي مستشار محمد عبدالباقي النتيفة
ان برنامج حصاد الهيئة للعام 2022 يهدف لتقديم مشروعات الهيئة وربطها بالصناعة لاستغلال المعادن الصناعيةمشيرا الى الجبص والسيراميك وسوائل الحفر
وقال البرنامج يشمل دراسة ظاهرة النز والتي تشهد انتشار مخيف وقال ان الهيئة تدلي برائها حول الظاهرة